الصفحه الرئيسيه  
البراهين الطبية

السرطان الليمفاوي

 

البراهين الطبيه

  • في 1975 ، أعلن الباحثون الفرنسيون في دراسة ، أن الأطفال المصابين بالتهاب الأمعاء الإشعاعي الحاد ، طرأ عليهم تحسناً ملحوظاً بعد اتباعهم نظام غذائي منخفض في الدهون وخالي من الفلوتين ، لبن الأبقار ومنتجات الألبان. وتتبعت الدراسة التي استغرقت 11 عاماً ، حالات 44 طفلاً ، مصاب 29 طفلاً منهم بأورام لنفاوية متقدمة و 11 طفلاً مصابون بورم وليامز واقل عمر لهم هو ثلاث سنوات وعشرة شهور وتلقي 42 طفلاً من هؤلاء الأطفال علاجاً بالكوبالت نتيجة للإصابة بالسرطان مما أدى إلى إصابة الأمعاء قبل بدء النظام الغذائي. المصدر : إس. إس دونلدسون وآخرون "التهاب الأمعاء الإشعاعي عند الأطفال" ، السرطان 35 : 1167-78.

  • تنخفض احتمالات الإصابة بالأورام اللنفاوية أو مرض هودجكن لدى الأشخاص الذين يأكلون بانتظام الحبوب والخضروات والبذور والمكسرات أكثر من الأشخاص الذين يتناولون هذه المأكولات وفقاً لمسح شامل لعم الأوبئة 1976. اكتشفت الدراسة التي تمت عن 16 دولة اعتماداً على إحصائيات منظمة الصحة العالمية ، وجود علاقة متبادلة بين استهلاك البروتين الحيواني وخاصةً اللحم البقري ومنتجات الألبان ، وبين الوفاة بسبب الأورام اللنفاوية. علق الباحثون على آلية تكون السرطان قائلين : "إن تناول لبن الأبقار يمكن أن يحدث اعتلال العقد الليمفية وتضخم الكبد والطحال ، وتضخم الغدد. لقد قدر العلماء بتحفظ ، أنه يتم إطلاق أكثر من 100 مولد المضاد نتيجة للتناول المعتاد لألبان الأبقار مما يحفز إنتاج كافة أنواع الأجسام المضادة". أشارت الدراسات إلى أن اللحم البقري ومنتجات الألبان تزيد من خطورة الإصابة بالسركومة الليمفاوية ومرض هودجكن بنسبة حوالي 70% و 61% على التوالي بينما يخفض تناول الحبوب الخطورة بنسبة 46% و 38%. المصدر : آيه. إس كنينجهام "الأورام اللنفاوية واستهلاك البروتين الحيواني" لانسيت ، 2 : 1184-86.

  • يتناول الشخص الأمريكي المعتاد حوالي 9 أرطال من الإضافات الكيماوية في السنة بما في ذلك المواد الحافظة والنكهات والمواد المعادلة والألوان الصناعية ولقد تم الربط بين الصبغة الحمراء رقم 40 المستخدمة في تقليد مشروبات الفاكهة ومشروبات الصودا الغازية والهوت دوجز والجيلي والحلوى والجيلاتي وبعض مستحضرات التجميل ، وبين الأورام اللنفاوية في التجارب المعملية. المصدر : صاموئيل إس. ايبستين ، دكتوراه في علوم الطب ، سياسات السرطان (نيويورك : دبل داي 1979) 186-87.

  • أعلن طبيب من كاليفورنيا في مناقشة عملية حول السرطان والنظام الغذائي أن النظام الغذائي الغني بالبروتين يقلل من آلية المناعة في الجسم نتيجة لتأثيرها على الخلية الليمفاوية كما أن النظام الغذائي الغني بالمنتجات الحيوانية يزيد من اللبيدات والكوليسترول في الدم وهذا بدوره يؤدي إلى قابلية متزايدة للعدوى الفيروسية وانخفاض في استجابة الأجسام المضادة ونقص في استجابة الخلايا التي تساعد في الوقاية من الأورام اللنفاوية. المصدر : جيه. آيه سكارفينبرج ، دكتوراه في علوم الطب "العواقب الصحية لنمط الحياة السليم" الجمعية الأمريكية لتقدم
    العلوم 1981.

  • إن الفئران التي تغذي وفق نظام غذائي ذو سعرات منخفضة تعيش أطول وتقل لديها مخاطر الإصابة بالسرطان بما في ذلك الأورام اللنفاوية ، مقارنةً بالفئران التي تغذى وفق نظام غذائي ذو سعرات عالية. أعلن باحثان من جامعة جنوب كاليفورنيا بلوس أنجلوس سنة 1982 أن حيوانات التجارب التي تغذى بنسبة حوالي 28 : 43% أقل من السعرات الحرارية عن مجموعة القياس ، عاشت بمعدل أطول 10 : 20% وسجلت عدداً أقل من أورام الجهاز الليمفاوي.
    المصدر : آر. وايندروك و آر. إل. وولفورد "تحديد النظام الغذائي عند الفئران بدايةً من عمر سنة واحدة" العلوم 215 : 1415-18.

  • في 1986 قام المعهد القومي للسرطان بدراسة أظهرت أن العاملين بالمزارع في كنساس الذين تعرضوا لمبيدات الأعشاب الضارة لأكث رمن عشرين يوماً في العام تزيد لديهم مخاطر الإصابة بالأورام اللنفاوية غير مرض هودجكن بمقدار ستة أمثال عن العاملين في الأماكن الأخرى. المصدر : إس. كيه هور وآخرون "استخدام مبيدات الأعشاب الضارة في الزراعة ومخاطر الإصابة بالأورام اللنفاوية وسركومة الأنسجة اللينة" جريدة الجمعية الطبية الأمريكية ، 256 : 1141-47.

  • أدى تعرض العاملين بالمزارع في نبراسكا لمبيدات الأعشاب الضارة (2.4 ثاني الكوروفينوكسي) حمض خلي (2.4 دي) لمدة تزيد عن العشرين يوماً إلى ارتفاع مخاطر تطور الأورام اللنفاوية غير مرض ودجكن إلى ثلاثة أضعاف. المصدر : إس. كيه هور وآخرون "دراسة لمراقبة الحالات المصابة بالأورام اللنفاوية غير مرض هودجكن والعوامل الزراعية في نبراسكا الشرقية" الجريدة الأمريكية لعلم الأوبئة ، 128 : 910.


سرطان الرئة
سرطان الثدي
سرطان القولون والمستقيم
سرطانات الفم وأعلى الجهاز الهضمي : الفم والحنجرة والبلعوم والمريء
سرطان المعدة
سرطان الكبد
سرطان الكلى والمثانة
سرطان البنكرياس
سرطانات الجهاز التناسلي الأنثوي المبيض والرحم وعنق الرحم والمهبل
سرطانات الجهاز التناسلي عند الرجال البروستاتا والخصية
سرطان الجلد والروم الأسود
سرطان العظام
سرطان الدم
السرطان الليمفاوي
سرطان الدماغ
السرطان المتعلق بالإيدز
سرطان الأطفال
الأحماض والقلويات ومرض السرطان
الدراسات الطبية
ما هو الأس الهدروجيني الطبيعي
الأس الهدروجيني للدم
السوائل الخلالية والأس الهدروجيني للأنسجة الضامة
المواد والأساليب
النتائج والتفسير
الأحماض والقلويات في الحياة
الخلاصة